الخميس ٢٩ أبريل ٢٠‎٢١-23:28:52  مساءاً

مانشستر يونايتد يكتسح روما بسداسيه تقربه بقوة من المباراة النهائيه

الصورة
مانشستر يونايتد يقسو علي روما بسداسيه
كتب : إمام السبع

حقق مانشستر يونايتد فوزاً عريضاً بسداسيه مقابل هدفين في ملعبه أولد ترافورد علي ايه اس روما، وذلك ضمن ذهاب قبل نهائي الدوري الأوروبي، ليضع قدماً ونصف في المباراة النهائية.


فبعدما أنهي روما شوط المباراة الأول متقدماً بثنائيه مقابل هدف،  جاء شوط المباراة الثاني مغايراً تماماً، حيث استحوذ اليونايتد وهيمن علي مجرياته بالكامل.

 


وصف أهداف المباراة: 


 ففي الدقيقة ال9 افتتح مانشستر يونايتد سريعاً أهداف المباراة، عن طريق النجم البرتغالي برونو فيرنانديز، بعد عمل جماعي رائع في تبادل الكره بين لاعبي الشياطين الحمر، حيث مر بول بوجبا وراوغ لاعبي روما، ثم مرر الكرة للمهاجم الأرجواياني ادينسون كافاني، الذي بدوره مرر الكرة مباشرة داخل منطقة الجزاء لبرونو فيرنانديز الذي لعبها بلمسه فنية رائعة من فوق حارس المرمي، معلناً عن هدف المباراة الأول. 

 

 

 

ولم تمض سوي خمس دقائق حتي تمكن روما من إدراك التعادل،عن طريق لاعبه المميز بيلجريني، وذلك بعدما تحصل الذئاب علي ركلة جزاء في الدقيقة 13 من عمر اللقاء، نتيجة لمس بوجبا الكرة بيده، وتم احتسابها بعد الرجوع للفار، أنبري لها بيلجريني ليسددها بنجاح علي يمين دي خيا معلناً عن هدف التعادل لروما في الدقيقة ال14 من عمر المباراة. 

 

 


بعدها واصل روما علي واقع السرعة في الأداء، وتمكن من تسجيل هدف التقدم عن طريق مهاجمه ادين دزيكو، بعد تمريرة سحريه بينيه داخل ال18 من اللاعب مختاريان باتجاه بيلجريني الذي مررها بدوره عرضية أرضيه باتجاه دزيكو، الذي سددها مباشرة بيمينه في الشباك الخاليه، معلنا عن تقدم الذئاب في الدقيقة 33 من عمر المباراة.

 

 

 

لكن مع بداية الشوط الثاني سجل سريعا لليونايتد مهاجمه المخضرم الأرجواياني ادينسون كافاني،  بعد مرور ثلاث دقائق فقط، بعد تمريرة سحريه بينيه من الفرنسي بول بوجبا باتجاه كافاني، الذي مرر الكرة للبرتغالي برونو فيرنانديز، ليعيدها له مره أخري بتمريرة داخل ال18، ليسددها كافاني مباشرة بطريقة رائعه أقصي الزاوية اليسري في التمانية لحارس المرمي، ليعود باليونايتد في المباراة.

 

 

رائعة محرز تقود السيتي للفوز علي باريس

 

 

واصل بعد ذلك اليونايتد سيطرته واستحواذه، وواصل ادينسون كافاني  تألقه في المباراة أمام روما، وسجل في الدقيقة 65 الهدف الثالث لليونايتد ووقع علي ثنائيته الشخصية في المباراة، بعد عمل جماعي رائع بين لاعبي البونايتد، وصلت الكرة في النهاية للظهير الأيمن آرون وان بيساكا، الذي سدد الكرة مباشرة باتجاه المرمي، لكن تصدي لها الحارس، ليجدها أمامه  ادينسون كافاني، ليضعها مباشرة داخل الشباك معلناً عن ثالث الأهداف لليونايتد. 

 

 

 بعد ذلك عاد برونو فيرنانديز ليسجل الهدف الرابع سريعاً لفريقه في الدقيقه 71 من علامة الترجيح، بعد تحصل ادينسون كافاني علي ركلة جزاء بعد تدخل وإعادة من جانب كريس سمولينج مدافع روما، تقدم لها برونو، ليضعها بنجاح داخل الشباك علي يمين حارس روما معلناً عن رابع الأهداف.

 

 

كريستيانو هل هذه هي النهاية؟

 


واستمر اليونايتد في فرض سيطرته واستحواذه، وسط تراجع وانكماش من جانب لاعبي روما في المباراة، وتمكن بول بوجبا في تسجيل الهدف الخامس، بعد عرضية مميزه من جانب البرتغالي برونو فيرنانديز، ارتقي لها بوجبا ليلعبها برأسيه متقنة سكنت المرمي علي يمين حارس المرمي، ليزيد  الغلة ويوقع علي خامس الأهداف  للشياطين.

 

 

وداعاً أجويرو القناص مرعب الحراس

 


وقبل نهاية المباراة تمكن الجناح الإنجليزي الشاب جرينوود الذي حل بديلاً في المباراة من تسجيل سادس الأهداف، بعد تمريرة رائعة من كافاني، سددها جرينوود قوية، لم يتمكن من إبعادها حارس المرمي، لتسكن الشباك معلنة عن سادس أهداف اليونايتد في الدقيقة 86 من عمر المباراة.

 

 


لتنتهي المباراة بفوز عريض للشياطين يعزز من حظوظه في التأهل بقوه للمباراة النهائية في مباراة الإياب في ملعب الأوليمبيكو معقل الذئاب.